Beautiful baby

 مبارك مابين القوة والضعف

 مبارك مابين القوة والضعف

كتب / على رضوان
لله مااعطاء ولله مااخذ رحل عن عالمنا الريئس المخلوع محمد حسني السيد مبارك عن عمر يناهذ 91عاماً بعد إنقضاء فترة عصيبة من حياته مابين الهزل والجد مروراً بالفترة المرضية والعلاجية الذى مر بها فى الفترة الأخيرة من عمرة حتى اتته المنيه فى يوم 25 /2 /2020 ..
ولد محمد حسنى مبارك في 4 مايو 1928ببلدة كفر المصيلحة محافظة المنوفية والتحق بالكلية العسكرية الجوية وتخرج منها عام 1950 وتقلد العديد من المناصب الحساسة منها منصب رئيس أركان حرب القوات الجوية ثم قائداً للقوات الجوية في أبريل 1972وقاد القوات الجوية المصرية أثناء حرب أكتوبر 1973. وفي عام 1975 اختاره الريئس محمد أنور السادات نائباً لرئيس الجمهورية ظل كذلك حتى تم اغتيال السادات عام 1981 على يد الجماعة السلفية إسلامية المصرية بعدها تقلد منصب رئاسة الجمهورية بعد ان تم الاستفتاء الشعبي وجدد له اثناء ولايته عبر استفتاءات شعبية في الأعوام 1987/1993/1999وظل يمارس الطقوس الرائسية للبلاد رغم تعدد الانتقادات لشروط وآليات الترشح الانتخابية الا انه ظل متقلداً بمنصبة حتى اجبر على ترك المنصب والتنحي عن مهامه فى
( 11 فبراير عام2011 ) لذا يعد اول ريئس يظل لفترة طويلة فى حكمة للبلاد على مستوى المنطقة العربية..
نجح الريئس الراحل محمد حسنى مبارك اثناء تولية الحكم للبلاد وفق فى إعادة عضوية مصرعام 1989 بعد ان جمدت من الجامعة العربية بعد اتفاقية كامب ديفيد مع اسرائيل
كما نجح فى إعادة مقر الجامعة العربية إلى القاهرة كما عرف بعد ذلك بموقفه الداعم للمفاوضات السلمية الفلسطينية، الإسرائيلية .وكذلك لعب دوراً بارزاً في حرب الخليج الثانية واثبت للغرب انه الحليف الذى له الثقه والقدرة على الاحتواء فى فنون المشاحنات العصيبة وخاصتاً من الحركات الإسلامية المتشددة في البلادعمل ذلك من اجل توفير الاستقرار والأمن والأمان ومصلحة البلاد واضاف الكثير للنمو الإقتصادى فى فترة حكمة الا انه كان قمعياً فى أمداد حالة الطوارئ التى ظلت فترة ولم ترفع مما ان تسببت فى إنكماش دور المعارضة السياسية فى البلاد لذلك توغلت أجهزة الأمن ولا رادع لها وتمكنت بكل مالها من قوة فى إضمحلال الرئ والراى الأخر وعرفت فى هذه الفترة بالمتوحشة واستعراض القوة حتى ظهور مشاهد القوة الشعبية فى ثورى 25 يناير الثورة التى كشفت العديد من التكهنات والأمراض المستعصية كما كشفت العديد من الخفايا والدسائس والطرق الملتوية لكثيراً من الناس بأختلاف الوانهم واجناسهم وهذا سجل فى التاريخ ومداء الانقضاض على هذه الثورة ثم بعد هذه المرحلة تم اجباره على التنحى عن الحكم وقدم للمحاكمة العلنية امام العالم اجمع وهو المدان بتهمة (قتل المتظاهرين)في ثورة 25 ينايرعاش بعدها مبارك فترة عصيبة بين الأتهامات المتعددة وبين عزله وبين الحالة النفسية السيئة وهو أول ريئس عربى يحاكم بهذة الطريقى وفي 3/10 / 2011 تم الحكم عليه بالسجن المؤبد فكانت الطامة الكبرى علية وعلى أبناءة وفى وفى 2/6 / 2012 تم إخلاء سبيله من جميع القضايا المنسوبة إليه وحكمت محكمة الجنح بإخلاء سبيله بعد انقضاء فترة الحبس الاحتياطي المارخ فى 21 /10/ 2013تمت تبرئته في 29 نوفمبر 2014 من جميع التهم المنسوبة إليه أمام محكمة اسئناف إلا أنه في 9 مايو 2015 تمت إدانته مرى أخرى هو ونجليه في قضية قصور الرئاسة واصدرت محكمة جنايات القاهرة حكماً بالسجن المشدد لمدة 3 سنوات وأخيراً كان حكم أحكم الحاكمين ليريح عبده الراحة الابدية

شارك برأيك وأضف تعليق

Beautiful baby

أحدث التعليقات